أسعار وخدمات

متى يتم تغيير الساعة في مصر ؟ 

متي يتم تغيير الساعة في مصر للتوقيت الشتوي ،سؤال يشغل بال العديد من الأفراد ، خاصة مع إقتراب فصل الشتاء وبداية العام الدراسي الجديد في المدارس والجامعات، ويتسائل الكثير من المواطنين حول موعد تطبيق التوقيت الشتوي وهو ما سنستعرضه في السطور الاتية. 

 

لأول مرة منذ 7 سنوات علي إلغاءه .. أعرف متي يتم تغيير الساعة في مصر وعودة التوقيت الشتوي 

وعلم موقع الأول أنه بعد مرور 7 سنوات على إلغاء التوقيت الصيفي في مصر، تم إعادة إقراره وتطبيقه خلال الجمعة الأخيرة من شهر أبريل للعام الحالي. وتعتمد آلية التوقيت الصيفي على تقديم الساعة 60 دقيقة وفقًا لبيانات مجلس الوزراء. وهذا يعني أنه في الموعد المحدد، يتوجب على الناس تعديل الساعة إلى الأمام بمقدار 60 دقيقة، وذلك للتأقلم مع التوقيت الصيفي والاستفادة من ساعات النهار الإضافية التي توفرها. 

 

اليوم هيبقي 25 ساعة!! .. متي يتم تغيير الساعة في مصر؟  

ويوضح موقع الاول أن يوم 26 أكتوبر سيكون 25 ساعة هذا العام ، يبدأ في الواحدة صباحاً وينتهي 12 صباحا 27 أكتوبر ، وعند حلول الساعة 12 صباحاً سيتم تأخيرها ساعة واحدة لتصبح 11، وبذلك سيكون يوم 26 أكتوبر 24 ساعة من الواحدة صباحاً حتي 12 صباح يوم 27 وساعة تأخير إضافية . 

حكم نوم العصر

تغيير الساعة في مصر هيوفر 1% من إستهلاك الكهرباء و150 مليون دولار في العام 

وبحسب المتحدث باسم مجلس الوزراء، يتمتع التوقيت الشتوي بعدة فوائد، ومن بينها: 

  1. توفير مبلغ 25 مليون دولار: وفقًا للدراسة المقدمة من وزارة الكهرباء، يتم توفير هذا المبلغ من خلال تقليل استخدام وحدات الغاز المستخدمة في إنتاج الكهرباء خلال فترة التوقيت الشتوي
  2. توفير 1% من استهلاك الكهرباء: يؤدي التحول إلى التوقيت الشتوي إلى تقليل استهلاك الكهرباء بنسبة 1%. وهذا التوفير المحتمل يمكن أن يبلغ مبلغ 150 مليون دولار سنويًا، مما يعود بالفائدة على الاقتصاد

باختصار، يتمتع التوقيت الشتوي بفوائد اقتصادية مهمة تتمثل في توفير الموارد الطاقوية وتقليل استهلاك الكهرباء، مما يؤدي إلى توفير مبالغ مالية هامة للدولة. 

 

متى يتم تغيير الساعة في مصر ؟   

بعد انقضاء فصل الصيف، ينتظر المواطنون حلول موعد تطبيق التوقيت الشتوي. ومن المقرر أن يتم تطبيق التوقيت الشتوي في آخر خميس من شهر أكتوبر، والذي يوافق يوم 26-10-2023. في هذا اليوم، يتوجب على المواطنين تأخير الساعة 60 دقيقة للوراء، وذلك للتأقلم مع التغييرات في الساعة المحلية. 

مكتبه الاسره

كتبت-هلبيس هاني 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى