رئيسيةمحافظات

“بلاش ترميه غيرك أولي بيه”.. حملة للحد من إهدار الطعام.. صور

استضاف نادي المنيا الرياضي، حملة توعوية نظمها فريق “كسرة” والذي يضم عدداً من طلاب شعبة العلاقات العامة بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة المنيا، والتي تهدف للحد من إهدار الطعام والاستفادة الآمنه به، وإعادة تدويره ومشاركة بقايا الطعام مع الآخرين تحت شعار “بلاش ترميها غيرك أولي بيها”.

ويوضح موقع الأول أن الندة حضرها كل من: الدكتورة رحاب سراج عضو مجلس إدارة نادي المنيا واستاذ الإذاعة والتلفزيون ومشرفة الأنشطة الإجتماعية بالنادي، والدكتورة رحاب محمد أنور استاذ الصحافة ورئيس قسم الاعلام حالياً، وا. د. وفاء ثروت استاذ الإذاعة والتليفزيون ورئيس قسم الاعلام سابقا، والدكتورة دعاء عبد الوهاب استاذ العلاقات العامة، والدكتورة فاطمة خالد المدرس المساعد بالقسم ومشرفة الحملة، والدكتور حسن علي استاذ مساعد الكيمياء بكلية الزراعة، والشيخ عبد الناصر حسين بالتخطيط والمتابعة بالمنطقة الازهرية، والشيف شيماء شكل.

تدبير احتياجات المنزل والحفاظ على الطعام..

ويشير موقع الاول أن الدكتورة رحاب سراج رحبت بالحضور خلال كلمتها في افتتاح الندوة، وقالت إن مثل تلك الحملات التوعوية تلعب دوراً هاماً في البيت المصري، خاصة في ظل الظروف الإقتصادية الراهنة، وأهمية تدبير احتياجات المنزل والحفاظ على الطعام وعدم هدره، مشيرةً إلى أن نادي المنيا الرياضي يفتح أبوابه دائماً لاستضافة مثل تلك الحملات لنشر الثقافة العامة لجميع المواطنين.

رأي الدين في إهدار الطعام ورفض التبذير..

ويوضح موقع الأول نيوز أن الشيخ عبد الناصر حسين تحدث خلال كلمته عن رأي الدين في إهدار الطعام ورفض التبذير، وفضل شهر رمضان، وقال إنه شهر عبادة وليس اصراف، مؤكداً على أهمية الاستفادة من كل الطعام واستغلاله لتوفير وجبات للفقراء، وذلك في ظل الازمات الاقتصادية التي نعاني منها والعالم.

وأوضح الدكتور حسن كيفية سلامة الغذاء وعلاقته بصحة الإنسان، وكذلك كيفية حفظ الطعام بالطرق السليمة التي لا تسبب لنا أمراض وأنواع الأطعمة الصحية.

من جانب آخر تناولت الشيف شيماء شكل سبل تدوير الأطعمة وتحويلها إلى طعام صالح للاستخدام في أغراض أخرى مثل تحويل العيش الفينو لمقسماط، وتحميص العيش المتبقي واستخدامه مرة أخرى وكيفية دخوله في العديد من الأطعمة الأخرى.

فعاليات حملة كسرة-الأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى