محافظات

الأورمان توزع 1000 كرتونة مواد غذائية للأولي بالرعاية

وزع مكتب مشروعات الأورمان بالتعاون مع مديرية التضامن الاجتماعى بمحافظة المنيا، ألف كرتونة مواد غذائية على غير القادرين بقرى الروبى والصليبة وطرفا البلد بمركز سمالوط، والقايات والشيخ مسعود وكفر مغربى بمركز العدوه، وجريس وأسمنت وأتليدم ومنشية النصر بمركز أبو قرقاص، وذلك فى منتصف شهر رمضان المبارك.

 

النهوض بالأولى بالرعاية والأكثر استحقاقا

ويأتي التوزيع في إطار التعاون الدائم بين محافظة المنيا وجمعية الأورمان، وانطلاقًا من حرص اللواء أسامة القاضى، محافظ المنيا، بالنهوض بالأسر الأولى بالرعاية والأكثر استحقاقا من أبناء المحافظة وتقديم كافة أوجه الدعم والرعاية ورفع المعاناة عن كاهلهم تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية.

 

توفير الدعم الكامل للجمعيات الأهلية

وأشاد ياسر بخيت، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالمنيا، في تصريحات لموقع الأول بمجهودات جمعية الأورمان في خدمة وتنمية المجتمع والدور الرائد في العمل الخيري والمساهمة في رفع المعاناة عن كاهل المواطنين الأولى بالرعاية، مؤكداً علي توفير الدعم الكامل للجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني للإرتقاء والنهوض بالأسر الأكثر احتياجا من أبناء المحافظة.

وقال اللواء ممدوح شعبان، مدير عام جمعية الأورمان، لموقع الاول إن توزيع الكراتين تم تحت إشراف مديرية التضامن الاجتماعي، بالتعاون مع بيت الزكاة الكويتى وجمعيه النجاة الكويتية، في إطار الجهود المبذولة لتخفيف الأعباء عن كاهل الأسر الأولى بالرعاية وتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين، خاصة بالقرى الأكثر احتياجاً من خلال تقديم جميع سبل الرعاية الاجتماعية والطبية.

 

وأضاف شعبان، أن استراتيجية العمل هذا العام تختلف عن الماضي فبجانب توزيع كراتين المواد الغذائية يتم توزيع لحوم على الأسر غير القادرة، حيث تسعى الجمعية إلى توسيع دائرة التوزيع لتصل إلى المستفيدين بالمدن والقرى النائية التي لا يمكن الوصول إليها.

وجمعية الأورمان في سبيل نجاح مشروعها الإنساني لتوزيع شنطة رمضان على غير القادرين بهذه الكميات الضخمة يتعاون فريق عملها مع عدد كبير من الجمعيات الأهلية الصغيرة على مستوى مراكز المنيا لضمان وصول هذه الكميات إلى مستحقيها بشكل فعلي، كما أن توزيع الأورمان لكراتين المواد الغذائية يشمل جميع عزب ونجوع وقرى في جميع مراكز المنيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى